أمين عام الاشتراكي يلتقي السفير الصيني لدى بلادنا بالرياض

التقي الدكتور عبدالرحمن عمر السقاف الامين العام للحزب الاشتراكي اليمني، يرافقه الدكتور عبدالخالق عبدالمجيد عبده، سفير جمهورية الصين الشعبية لدى اليمن كانغ يونغ ونائب رئيس البعثة السيد جين هوي والسيد وانغ يي وي في مدينة الرياض، ظهر اليوم الخميس.

وجرى خلال اللقاء  مناقشات وديه وجديه وصريحه حول عدد من المسائل ذات الإهتمام المشترك.

وقدم الامين العام شرح واف للانقلاب الذي شهدته اليمن وما ترتب عليه من حرب تدخل عامها الرابع على الرغم من كافة الجهود الأممية لتأمين مفاوضات ومشاورات ناجحة أخفقت جميعها ولازالت نتائج مشاورات السويد تنتظر التنفيذ الفعلي على الأرض.

 واستعرض الامين العام مع سعادة السفير نشاط الحزب الاشتراكي الداخلي منذ حرب عام 94م الظالمة وحتى اليوم وحيوية وفعاليات احتفالات الحزب الاشتراكي بالذكرى الأربعين لتأسيسه  في معظم منظمات الحزب وما رافقها من فعاليات فنيه وثقافية بالإضافة الى النشاط الخارجي للحزب وما وصلت اليه المشاورات فيما بين الأحزاب اليمنية لتشكيل التحالف الوطني للقوى السياسية اليمنية.

وشكر الامين العام  الحزب الشيوعي الصيني على دعواته للحزب الاشتراكي اليمني للمشاركة في أعمال الدورة الثانية لمؤتمر الحوار بين الحزب الشيوعي الصيني والأحزاب العربية (22-30 نوفمبر) وتقييم الحزب الإيجابي لنتائجها لما فيه مصلحة الجميع.

واستعرض اللقاء العلاقات التاريخية المتينة بين الحزبين والتي تعود لأكثر من أربعين عاماً و أهمية مواصلة هذه العلاقة وتطويرها في مختلف المجالات الحزبية والسياسية في هذه المرحلة الحساسة التي تمر بها اليمن.

وشرح الامين العام كذلك اهمية القضية الجنوبية والمخاطر التي يمكن ان تنجم على القضايا المتعلقة بالاستقرار في اليمن والمنطقة من ارجاء التعاطي بها في سياقات جهود المبعوث الاممي خلال سعيه لاستئناف الحوار السياسي .

من جانبه عبر السفير الصيني كانغ يونغ عن شكره وتقديره لزيارة الامين العام مشيراً الى ان الحزب الشيوعي الصيني يحافظ على علاقة جيده مع الحزب الاشتراكي اليمني.

وعبر السفيرعن سروره من مشاركة الحزب الاشتراكي في مؤتمر الحوار مع الأحزاب العربية  مؤكدا ان العلاقات الخارجية للحزب ايضا عبرت عن تقديرها العالي لتلك المشاركة وللكلمات والمداخلات التي ألقيت اثناء انعقاد المؤتمر من قبل الحزب والأحزاب اليمنية الأخرى.

وأكد على أهمية تطوير وتحسين مستوى العلاقات بين الحزبين وكذا الأحزاب اليمنية الأخرى.

وثمن عاليا جهود الحزب الاشتراكي في مجال العمل على استكمال تشكيل التحالف الوطني العريض وقدم التهنئة على احتفالات الحزب بالذكرى الاربعين لتأسيسه.

 وأكد على ان هدف جمهورية الصين الشعبية في اليمن يتمثل في تحقيق السلام وتمكين الشعب اليمني من تحقيق حياة طبيعية خاليه من الحروب مبيناً ان الحزب الشيوعي الصيني وهو من موقعه كسفير على استعداد لاستمرار وتطوير العلاقة مع الحزب الاشتراكي اليمني مستقبلاً.

وفي ختام الزيارة سلم الامين العام للسفير الصيني رساله لوزير العلاقات الخارجية في الحزب السيد سونغ تاو (Song Tao) من الامين العام للحزب الاشتراكي تتعلق بتطوير العلاقات الحزبية والقضايا ذات الاهتمام المشترك.

الاشتراكي نت