مليشيا الحوثي تشرعن واقعاً انفصالياً في الشمال




كشف عضو مجلس نواب صنعاء غير المعترف به دوليا، أحمد سيف حاشد، عن تحركات جديدة لمليشيا الحوثي، لتعديل لائحة مجلس النواب في صنعاء.
وقال حاشد، في سلسلة تغريدات على حسابه في تويتر، إن “انقلابا جديدا بدأ اليوم بتقديم هيئة رئاسة مجلس نواب صنعاء بمقترح تعديل لائحة المجلس، والتي تعتبر هي قانون المجلس”.
وأوضح أن هذا التعديل هدفه شرعنة قرار ما يسمى “رئيس المجلس السياسي” المخالف للدستور وللقانون بشأن الاعتماد والعمل بالتقويم الهجري، مؤكداً أن هذا تعديل شطري بامتياز يؤسس في الواقع لوجود كيان انفصالي في الشمال.
كما كشف حاشد أنه كان من المقرر اليوم حضور المجلس السياسي الأعلى والحكومة ومجلس القضاء إلى مجلس نواب صنعاء، ولكن في وقت متأخر من الليل تم إلغاء ما سبق.
وأكد النائب حاشد أن وسام الوحدة بين هيئة رئاسة مجلس نواب صنعاء والمجلس السياسي لإعادة انتخاب هيئة الرئاسة والواقع تشريعات انفصالية صارخة وبامتياز، لافتاً إلى أن الوحدة وحدتهم أي وحدة الهيئتين وليس وحدة اليمن، حد قوله.