التحالف والشرعية يرضخون لشروط الحوثيين

أعلنت مصادر خليجية اليوم الاثنين موافقة التحالف وقيادة الشرعية على إجلاء 100جريح ومرافق حوثي عبر سلطنة عمان كبادرة حسن نية قبيل انطلاق المفاوضات المرتقبة في السويد.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية واس عن المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف العقيد الركن تركي المالكي أن قيادة القوات المشتركة للتحالف تلقت طلب المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن السيد مارتن غريفث بتسهيل إجراءات إخلاء عدد (50) من الجرحى المقاتلين من مليشيا الحوثي المسلّحة إلى (مسقط) لدواعي إنسانية وضمن إطار بناء الثقة بين الأطراف اليمنية للتمهيد لمفاوضات السويد التي يرعاها المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن السيد مارتن غريفث.

وأوضحت أن طائرة تجارية تتبع للأمم المتحدة ستصل يوم غدٍ الاثنين إلى مطار صنعاء لإخلاء الجرحى المقاتلين يرافقهم عدد (50) مرافق وعدد (3) أطباء يمنيين وطبيب يتبع للأمم المتحدة من (صنعاء) إلى (مسقط) بعد استكمال كافة الإجراءات والتنسيقات الخاصة بذلك.

وأشارت الوكالة الى جهود قيادة القوات المشتركة للتحالف في تقديم كافة التسهيلات والجهود لدعم مساعي المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن للوصول إلى حل سياسي وتقديم كافة التسهيلات للحالات الإنسانية وبما يتماشى مع المبادئ الإنسانية والقانون الدولي الإنساني وقواعده العرفية.