مصلون في تعز يرفضون الاحتشاد مع المليشيا الحوثية

قصفت المليشيات الحوثية الإيرانية نهار يوم الجمعة 22 فبراير 2019 على المجمع القضائي بمدينة تعز.

وأوضحت مصادر ميدانية أن القصف الحوثي استهدف المجمع القضائي وإلى الخلف منه في جبل جرة بعصيفرة غرب تعز عند الساعة 4:45 مساء.

إلى ذلك منيت المليشيات الكهنوتية بخيبة كبيرة وفشلت في حشد ودفع المواطنين والمصلين إلى المشاركة في “وقفات احتجاجية” يوم الجمعة.

وعممت المليشيات الحوثية، وعبر فرع الأوقاف والإرشاد في بلاغ مكتوب بالمحددات والقضايا على خطباء الجمعة في المناطق الخاضعة لسيطرتها لحث المصلين وتحريضهم على المشاركة في الوقفات عقب الصلاة باعتبار ذلك واجبا دينيا ووطنيا ومن الجهاد في سيبل الله (…).

لكن المصلون والمواطنون انصرفوا عن الوقفات وتجاهلوا الدعوات عقب الصلاة وفشلت المليشيا في تجميع أعداد محدودة لاستعراضها أمام الكاميرات وفي الإعلام الحوثي. 

ويحمل المواطنون في تعز كميات هائلة من الغيض والنقمة تجاه العصابة الكهنوتية وقطعان المسلحين الوافدين من أماكن بعيدة والحصار الخانق الذي تعاني منه تعز في الأحياء المتقاربة من الحوبان ووسط المدينة.